“لن أتوانى عن خدمة وطني” كانت أخر كلمات الشهيد سلطان بن هويدن الكتبي

“لن أتوانى عن خدمة وطني” كانت أخر كلمات الشهيد سلطان بن هويدن الكتبي
تم – أبوظبي
أكدت عائلة الشهيد الإماراتي سلطان بن هويدن الكتبي الذي استُشهد الاثنين خلال تأديته واجبه الوطني ضمن صفوف قوات التحالف العربي بقيادة السعودية في عملية “إعادة الأمل” باليمن، أن عزاءها الوحيد أن الشهيد ضحّى بنفسه دفاعًا عن الحق، وفي سبيل الوحدة العربية وخدمة وطنه.
وأوضح حمد سالم بن هويدن الكتبي -نجل شقيق الشهيد- في تصريحات صحافية أن آخر مكالمة هاتفية كانت مع الشهيد مساء الأحد، تحدث خلالها مع والدته وزوجته واطمأن عليهما وعلى أبنائه وأفراد العائلة جميعهم، وقال إنه سوف يعود إلى أرض الوطن قريبًا، وكانت معنوياته مرتفعة، وطلب أن ندعو له، مؤكدًا أنه لن يتوانى عن خدمة وطنه.
وذكر حمد أن عمه في منتصف العقد الرابع، ولديه 7 أبناء؛ 3 منهم من الذكور و4 بنات، وكان شخص بشوش الوجه، متفائلًا بالحياة، يعامل الجميع بطيب قلب، كما كان يتمتع بصفات وأخلاق حميدة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط