“بلومبرغ” تؤكد مكافحة المملكة للمحافظة على مشتري النفط مع انخفاض أسعاره

“بلومبرغ” تؤكد مكافحة المملكة للمحافظة على مشتري النفط مع انخفاض أسعاره

تم – اقتصاد: كشفت شبكة “بلومبرغ” الأميركية الاقتصادية، عن أن جهود السعودية لتأمين الحفاظ على زبائنها المشترين للنفط الخام، خصوصا في آسيا، وأشارت إلى أن امتلاك السعودية لـ65% من الأسهم العام الماضي، في ثالث أكبر مصفاة للنفط في كوريا الجنوبية؛ يسلط الضوء على تحول وتيرة الاستثمار النفطي.

وأضافت “بلومبرغ”، أنه ومع انخفاض أسعار النفط أكثر من النصف خلال العامين الماضيين، فإن المملكة وغيرها من الدول الغنية بالنفط؛ تكافح للحفاظ على زبائنها، مبرزة أن آسيا التي تصل إليها 70% من صادرات النفط السعودي؛ تُعد ساحة المعركة الأساسية، وبينت أنه بالنسبة إلى شركة “أرامكو”؛ فإن معنى شرائها لأسهم في مصافي النفط؛ أنها تضمن أن معظم النفط في تلك المصافي سيأتي من المملكة.

وتابعت، أن “أرامكو” استثمرت في ثلاث مصاف نفطية داخل آسيا، ومع استعداد إيران لتعزيز صادراتها؛ فإن المملكة على أعتاب زيادة كبيرة في التزاماتها تجاه المنطقة، وتتطلع لمشاريع بمليارات الدولارات في دول من إندونيسيا إلى فيتنام.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط