سلطات #فينيسيو الفرنسية تقرر هدم مسجد وسط ليون تحت غطاء الإرهاب

سلطات #فينيسيو الفرنسية تقرر هدم مسجد وسط ليون تحت غطاء الإرهاب

تم – فرنسا: أعلنت السلطاتُ المحلية في مدينة فينيسيو الفرنسية، مساء الأربعاء، عن إقرارها بهدم مسجد “بلال”، الواقع في ليون وسط البلاد، بعد إغلاقه وفق قرار من رئيس بلدية المدينة ميشال بيكار؛ بحجة الهجمات الإرهابية التي ضربت باريس في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي.

وأوضح مصادر صحافية فرنسية، أن المسجد الذي تُديره جمعية خيرية، لم يكن سوى مخزن أنشأته بلدية المدينة في آخر التسعينيات؛ لخدمة المنطقة السكنية التي تشهد كثافة ملاحَظة وحضوراً كبيراً للمهاجرين في مقاطعة ليون الكبرى.

تعليق واحد

  1. حسبي الله ونعم الوكيل يمهل ولايهمل

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط