الشيخ #السويلم ينفي تحريمه #كشف جسم الرجل وعمل المرأة

الشيخ #السويلم ينفي تحريمه #كشف جسم الرجل وعمل المرأة

تم – الرياض: نفى إمام وخطيب جامع “الأمير خالد بن سعود” الشيخ عبدالله السويلم، الخميس، أنْ يكون حرّم كشف أجزاء من جسم الرجل، مبيناً أن كشفها من غير حاجة؛ يعتبر من خوارم المروءة، نافياً في الوقت ذاته، ما يُتَداول عنه من تحريم عمل المرأة.

وأكد السويلم، عبر حسابه في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: أما ما يخص موضوع عورة الرجل، فالمقطع المنشور هو أقل من ٣٠ ثانية مجتزأة من سياق كلام مدته أكثر من أربع دقائق، تحدثت فيه عن التجاوزات التي تضبطها هيئة الأمر بالمعروف والنهي المنكر في محلات المساج وما شابهها، وما يحصل فيها من أمور مخلّة.

وأوضح: بينت في كلامي أن الشريعة لا تدع الإنسان إلى مجرد فعل الواجبات وترك المحرمات، وإنما تدعوه إلى فعل كل ما يكمّله ويجمّله وترك ما يُقبحه، مبرزا: لم أصرح في كلامي بتحريم كشف هذه الأجزاء من الجسم، أو أنها عورة محرمة؛ بل قلت: إن كشفها لغير داعٍ من خوارم المروءة.

وفي شأن عمل المرأة، أضاف: ‏من المؤلم تحريف الكلم عن مواضعه، والأخذ ببعض الكلام وترك بقيته، كمن يستدل بقول الله {فويل للمصلين} ويترك بقية الدليل، وعمل المرأة لا يقول أحد بتحريمه، وهي شقيقة الرجل؛ لكن المنهي عنه، أن يكون العمل غطاءً للوقوع في المحظور الشرعي، أو يكون سبباً لحرمان المرأة من حياتها الطبيعية، فيكون سبباً للعزوف عن زواجها وحرمانها من الإنجاب والذرية.

وتابع: المرأة في جانب المال مكفولة في حقوقها الشرعية، عن طريق الأب والزوج والابن وولي الأمر؛ فيجب عليهم النفقة، وهذا لا يمنع حقها الشرعي في التملك، مشددا على: خلاصة الكلام، جواز عمل المرأة في معزل عن الرجال، وهذا ما نتمناه جميعاً، وأن يكون عملها قريباً من بيتها؛ وهو ما ذكرته في الكلمة نفسها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط