بوتين يتعهد بمواصلة دعم الأسد ويتحدى تركيا

بوتين يتعهد بمواصلة دعم الأسد ويتحدى تركيا

تم – موسكو

تعهد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بمواصلة دعم النظام السوري، مؤكدًا “أنه لن يسمح لأي قوة خارجية بأن تقرر من سيحكم سورية، وموقفنا لم يتغير”.

وقال “بوتين” أمس الخميس، في المؤتمر الصحافي السنوي، إن بلاده تؤيد بشكل عام المبادرة الأميركية لإعداد قرار في مجلس الأمن الدولي بشأن سورية، وأضاف أن مسودة القرار مقبولة ككل.

وشدد على أن بلاده ستواصل دعم نظام بشار الأسد ما دامت عمليات الجيش السوري سارية، موضحًا أن موسكو لا تحتاج إلى قواعد عسكرية دائمة في سورية.

وأشار إلى أن القضية الرئيسة في العراق وسورية هي تجارة النفط، أما العامل الإسلامي فيعد عاملًا ثانويًا، بحسب نص تصريحاته.

وناشد الرئيس الروسي كل أطراف الأزمة السورية أن تقدم تنازلات للتوصل إلى اتفاق، كما قال إن بلاده ستواصل العمليات العسكرية ما دامت قوات الرئيس السوري بشار الأسد مستمرة في القتال، ومضى قائلًا إنه غير متأكد مما إذا كانت روسيا تحتاج قاعدة دائمة في سورية؛ لأن موسكو تملك أسلحة قوية بما يكفي “لضرب أي أحد” على مسافة تبعد آلاف الكيلومترات عن حدودها.

وتحدى بوتين تركيا أن ترسل طائراتها إلى الأجواء السورية، في نبرة تهديد واضحة؛ حيث قال إن تركيا طعنت روسيا في الظهر بدون سبب، في إشارة إلى إسقاط طائرة سوخوي روسية اخترقت الأجواء التركية الشهر الماضي.

واستبعد الرئيس الروسي أن تحدث مصالحة بين موسكو والحكومة الحالية في تركيا، موضحًا أن  أنقرة لم تتصل بالكرملين عقب إسقاطها الطائرة الروسية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط