الأحياء السكنية تشتكي مخلفات شركات المقاولات.. وأمانة العاصمة المقدسة تُحذّر

الأحياء السكنية تشتكي مخلفات شركات المقاولات.. وأمانة العاصمة المقدسة تُحذّر

تم-مكة

 

أبدى أهالي شمال مكة، تذمرهم من قيام شركات مقاولات تعمل في مشروع لصالح إحدى المؤسسات، برمي المخلفات في أرض فضاء داخل الأحياء السكنية، مطالبين بمعاقبة تلك الشركات، ما دفع أمانة العاصمة المقدسة، لتحذير شركات المقاولات، مؤكدة أنها ملزمة برفع مخلفاتها.

 

وذكر المواطن، عمار البقيلي، “إن هذه الشركات التي اعتادت على رمي مخلفات مشاريعها، قد يكون هدفها توفير المال، فبدلا من الذهاب إلى مسافات بعيدة خارج الأحياء السكنية، يقومون برميها في أقرب أرض فضاء، وبذلك يوفرون على أنفسهم البنزين، كما أن غياب المراقبين من قبل الأمانة ساهم في تمادي هذه الشركات ورميها للمخلفات داخل الأحياء”.

 

وطالب البقيلي، الأمانة بمتابعة الشركات المنفذة للمشاريع، والتشديد عليها في رمي مخلفاتها خارج حدود النطاق العمراني، وتطبيق نظام العقوبات في حق المخالفين، وبذلك يتم القضاء على هذه الظاهرة السلبية.

 

وأكد المواطن، حمدان الخطابي، أنه فوجئ بوجود مخلفات بناء عائدة لإحدى الشركات، في أرض تابعة له، ووُضعت لافتة تعتذر فيها من صاحب العقار على الإزعاج، مشيرا إلى أنه يستغرب من تصرف هذه الشركة، وكيف لها أن تتجرأ وتضع مخلفاتها في أرض مملوكة، لافتا إلى أن تلك المخلفات بقيت في أرضه عدة أيام، إلى أن تمت إزالتها، مبينا أنه تمنى معرفة ماهية الشركة من أجل سؤالهم بأي حق يضعون المخلفات في أرضه.

 

وأوضح الناطق الإعلامي في أمانة العاصمة المقدسة، أسامة زيتوني، أن الشركات المنفذة للمشاريع داخل الأحياء ملزمة برفع أي مخلفات لمشروعاتهم ومحو أي آثار بعد الفراغ من العمل، بحيث تترك الشوارع نظيفة وترجع إلى سابق عهدها، مبرزاً أن من لديه شكوى في شأن المخلفات، التوجه إلى أقرب بلدية فرعية له وتقديم شكوى ضد الشركة التي ترمي مخلفاتها من أجل مباشرة الحالة وعمل اللازم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط