حجاب: إطلاق سراح المعتقلين وفك حصار المدن قبل التفاوض

حجاب: إطلاق سراح المعتقلين وفك حصار المدن قبل التفاوض

تم-الرياض : اختتمت المعارضة السورية اجتماعاتها، وأعلنت تشكيل هياكلها التفاوضية واستعدادها للتعاون مع المجتمع الدولي لإنجاز مرحلة الحل السياسي، مشددة على أن الحل سيُبنى على مرحلة انتقالية لا تضم الأسد.

وذكر المنسق العام للهيئة العليا للمفاوضات التابعة للمعارضة السورية، رياض حجاب، أن إجراءات لبناء الثقة سيعمل عليها تمهيداً للتفاوض.

وبين حجاب أن الهيئة قامت بإقرار معايير واستراتيجية التفاوض خلال المرحلة المقبلة، واشترط الوفد المفاوض على لسان المنسق العام إطلاق المعتقلين وفك الحصار عن المدن قبل انطلاق عملية التفاوض.

وأكد إصرار المعارضة على طلبها بنظام حكم انتقالي بصلاحيات تنفيذية كاملة، مضيفاً أن المعركة التفاوضية تسير بالتوازي معا لمعارك الميدانية على الأرض.

وأوضح أن “المعارضة ستذهب للمفاوضات، استناداً لهذا المبدأ ولن تدخل في أي محادثات تستند لأي شيء آخر ولن تكون هناك تنازلات”.

وأنهت المعارضة السورية اجتماعها في الرياض بتسمية الوفد التفاوضي، وكان اجتماع الهيئة العليا لمفاوضات قوى الثورة والمعارضة السورية جرى في الرياض اليوم الجمعة، في الوقت الذي تستضيف فيه نيويورك اجتماعاً دولياً حول الأزمة السورية.

وصرح سفير الائتلاف السوري المعارض في فرنسا، منذر ماخوس، بأن جميع الموجودين في الرياض بمن فيهم الكتائب المقاتلة، متفقون على عدم وجود الأسد في المرحلة المقبلة من سورية

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط