الأميرة لنا الفيصل تستعيد ذكريات والدها مع مصوري أملج

الأميرة لنا الفيصل تستعيد ذكريات والدها مع مصوري أملج

تم – أملج : استعادت الأميرة لنا بنت سعود الفيصل مع أعضاء مجموعة مصوري أملج، ذكريات زيارة والدها الأمير سعود الفيصل لملتقى ألوان السعودية 2014م العام الماضي، وزيارته لجناح مجموعة مصوري أملج وتلقيه هدية المجموعة وهي عبارة عن عمل ملتقط في أحد جزر أملج، وإعجابه الشديد بجمال الشاطئ وروعة المكان وسؤاله عن أملج وأهلها.

وشاهدت الأميرة، نسخة من الصورة التي أهدتها المجموعة للأمير سعود الفيصل، رحمه الله؛ حيث قالت: “سأعود لمقتنياته رحمه الله في المنزل لأجد الصورة التي أهديتموها له وسأحتفظ بها لأنه أحبها وأعجب كثيرًا بها وأنا كذلك”.

وأبدت إعجابها الشديد بجمال الطبيعة في أملج وتنوعها، شاكرة لأعضاء المجموعة وراعي جناحهم اللواء عبدالعزيز الجهني جهودهم لإبراز هذا الجمال في بلدنا الغالي، مؤكدة أن الجميع ينظر للسياحة الخارجية بينما الجمال الحقيقي والسياحة الرائعة في أملج وفي مختلف أرجاء الوطن الغالي.

جاء ذلك خلال زيارة الأميرة لنا بنت سعود الفيصل جناح المجموعة في ملتقى ألوان السعودية 2015م المقام حاليًا بالرياض، حيث استمعت لشرح من أعضاء المجموعة عن الأعمال المعروضة والتي تعرف الزوار بمحافظة أملج والطبيعة المتنوعة فيها.

يشار إلى أن مجموعة مصوري أملج، تضم 8 مصورين من أبناء المحافظة، حملوا على عاتقهم نقل جمال الطبيعة في أملج من خلال فنهم الفوتوغرافي، ويرعى اللواء مهندس عبدالعزيز بن محمود الجهني مشاركتهم بجناح خاص بأملج في ملتقى ألوان السعودية الذي تنظمه الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، حرصًا منه على دعم المحافظة وشبابها والترويج السياحي لها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط