قاتلة بريطانية تنجح في إخفاء جثة زوجها لـ 18 عاماً

قاتلة بريطانية تنجح في إخفاء جثة زوجها لـ 18 عاماً

تم-لندن : تمكنت بريطانية تدعى “آن سابين”، أن تخفي جريمة قتل زوجها لـ 18 عاماً، دون أن تتسرب حادثة القتل إلى المحققين.

 ولم يتم اكتشاف جثة الزوج المقتول، “جون سابين”، إلا بعد وفاة الزوجة في المستشفى، بسبب مرض السرطان.

 وقامت الزوجة بوضع جثة الزوج داخل كيس بلاستيكي ثم أخفتها خارج البيت، إلى جانب سلة القمامة، مستغلة تواجد أبنائها في نيوزيلندا.

 وذكرت فيوليت سكوت، وهي إحدى جيران الجانية، أنها صُدمت حين علمت بالجريمة، مضيفة أن سابين كانت إنسانة لطيفة، وتنادي كل شخص يحادثها بـ “عزيزي”.

وتتحدث الجارة عن اعتناء سابين بوالدها إلى أن فارق الحياة، ولذلك فهي غير قادرة على أن تصدق أنها قاتلة وارتكبت جريمة بشعة.

 

وعاشت سابين طفولة قاسية، بعدما تخلت والدتها عنها وهي لا تزال في عامها الخامس، واتهمت كذلك بأعمال سرقة.

 

ويبين أحد أولاد سابين أن والده كان رجلا طيبا، وإن أكبر جريمة اقترفها في حياته هي الارتباط بـ “شيطانة”، قامت بقتل شريك عمرها، وظلت تعيش حياتها بشكل طبيعي كما لو أن شيئا لم يحدث.

تعليق واحد

  1. غير معروف

    طيب وش لون كشفوها

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط