تراجع 5 بورصات خليجية بداية الأسبوع والسر وراء النفط

تراجع 5 بورصات خليجية بداية الأسبوع والسر وراء النفط

تم – الرياض : دفع تراجع أسعار النفط إلى مستويات هي الأدنى منذ أعوام، إلى هبوط خمس بورصات خليجية في نهاية تداولات الأحد، فيما كانت أسواق مصر وأبوظبي مرتفعة، وأغلقت بورصة قطر أبوابها في عطلة رسمية لمناسبة اليوم الوطني.

وسجلت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج “برنت” انخفاضا كبيرًا في تداولات الأسبوع الماضي بنسبة 3 في المائة، لتغلق عند 36.88 دولارا للبرميل، وهو أدنى مستوى لها منذ العام 2004. كما هبطت عقود الخام الأميركي “نايمكس” بنسبة 2.5 في المائة، لتغلق عند مستوى 34.29  دولارا للبرميل، وهو أدنى مستوى منذ شباط (فبراير) 2009.

وحازت بورصة السعودية، على النصيب الأكبر في العالم العربي، بين الأسواق الخاسرة مع هبوط مؤشرها الرئيس بنسبة 1.63 في المائة ليعاود الهبوط أسفل حاجز 7 آلاف نقطة مغلقا عند 6391.08 نقطة، بعد وتيرة صعودية استمرت حوالي 3 جلسات متتالية.

وجاء التراجع بضغط من الهبوط الجماعي لأسهم قطاع المصارف الذي انخفض مؤشرها بنسبة جاوزت 2.8 في المائة بضغط هبوط أسهم مثل “ساب” بنسبة 4.18 في المائة و”مصرف الراجحي” بنسبة 3.88 في المائة و”البنك السعودي الفرنسي” بنسبة 3.44 في المائة.

كما انخفض مؤشر بورصة دبي بنسبة 1.53 في المائة ليغلق عند 3026.05 نقطة، مع سعي المستثمرين لجني الأرباح على بعض الأسهم الكبرى، بعد صعود استمر لأربع جلسات متتابعة.

ونزلت أسهم مثل “أملاك” للتمويل و”بنك الإمارات دبي الوطني” و”الاتحاد العقارية” و”أرابتك” القابضة و”سوق دبي المالي” و”إعمار” العقارية بنسب تراوحت بين 0.87 في المائة و 5.3 في المائة.

وصعد مؤشر بورصة العاصمة أبو ظبي، لكن بوتيرة محدودة بلغت 0.18 في المائة  ليغلق عند 4155.71 نقطة، مستمرا في صعوده للجلسة الثالثة على التوالي، بدعم ارتفاع سهم “دانة غاز” بنسبة 11.11 في المائة لأعلى مستوياته منذ قرابة شهرين.

وتراجعت بورصة الكويت، إذ هبط مؤشرها السعري بنسبة 0.92 في المائة مدفوعا بنزول بعض الأسهم الصغيرة والمتوسطة، فيما انخفض مؤشر “كويت 15″، للأسهم القيادية، بحوالي 0.02 في المائة مع تراجع أسهم مثل “أسيكو” و”بيتك” و”بنك برقان” و”أجيليتي”.

وفي نفس الاتجاه، انخفضت بورصة البحرين بنسبة 0.21 في المائة إلى 1194.59 نقطة مع هبوط 5 أسهم مقابل صعود وحيد لسهم “بنك انسفستكورب” بنسبة جاوزت 3.3 في المائة، فيما نزلت بورصة مسقط بحوالي 0.05 في المائة إلى 5359.3 نقطة، لتواصل هبوطها للجلسة السابعة على التوالي.

في المقابل، ارتفعت بورصة مصر بدعم عمليات شرائية للمؤسسات المحلية والعربية، وزاد المؤشر الرئيس بنسبة 0.57 في المائة ليغلق عند 6707.66 نقطة بدعم رئيس من صعود أسهم البنك التجاري الدولي بنسبة اقتربت من 2 في المائة.

وصعدت أسهم أخرى مثل “اوراسكوم للاتصالات” بنسبة 1.69في المائة و”بالم هيلز” للتعمير بنسبة 1.66 في المائة و”السويدي اليكتريك” بنسبة 0.45 في المائة و”سوديك” العقارية بنسبة 0.34 في المائة.

ووفقا لبيانات البورصة المصرية، حققت المؤسسات المحلية والعربية صافي شرائي بحوالي 32.7 مليون جنيه (4.17 مليون دولار)، مقابل ضغوط بيعية مكثفة للأفراد المحليون بلغ صافيها 21.29 مليون جنيه (2.71 مليون دولار) .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط