أسرار عسكرية.. الاتحاد السوفيتي دعم #دمشق في حرب #لبنان الأهلية

أسرار عسكرية.. الاتحاد السوفيتي دعم #دمشق في حرب #لبنان الأهلية

تم – متابعات : تمكن الاتحاد السوفيتي من إرسال الآلاف من الجنود بشكل سري إلى سورية عام 1983م خلال الحرب الأهلية اللبنانية التي شاركت فيها دمشق، وفق رواية أحد الجنود الروس السابقين.

وكشف فاليري أنيسيموف الذي كان يبلغ من العمر 19 عامًا حينما أُرسل إلى سورية، عن قصّته مع العملية السوفيتية السرية في سورية عام 1983م، والتي أوردتها صحيفة “نيويورك تايمز” الأميركية، مشيرا إلى أن الجنود أمروا حينها بإطالة شعر رأسهم وأعطوا ملابس مدنية، ثم نُقلوا بحرًا إلى سورية، مرورًا بتركيا دون أن يشعر بهم أحد.

ويقود أنيسيموف، الآن مجموعة من قدامى المحاربين الذين أُرسلوا إلى سورية خلال الحرب الأهلية اللبنانية على أنهم سياح، ويقود حملة في روسيا حاليًّا لكسب اعتراف رسمي من البرلمان بخدمتهم السرية على أنها مشاركة في حرب.

واعتبرت “نيويورك تايمز” أن هذا الجهد له تبعات بالنسبة لقدامى المحاربين في العمليات السرية الروسية الأخيرة بأوكرانيا وروسيا، والذين يشاركون في الحروب كمصطافين بشرق أوكرانيا أو عمال إغاثة بسورية.

وذكرت الصحيفة أن أنيسيموف يضغط من أجل مشروع قانون في البرلمان يمنح صفة قدامى المحاربين للجنود السريين، من بينهم 800 ما زالوا أحياء من الذين شاركوا في العملية السرية بسورية قبل أكثر من 30 عامًا.

وقرر البرلمان الروسي تأجيل النظر في مشروع القانون الذي سيمنح هؤلاء معاشات تقاعدية لخدمتهم في الحرب حينها، ولم يتلقَّ هؤلاء الجنود السابقون أي أموال إضافية؛ لأن وزارة الدفاع الروسية لم تكشف مطلقًا عن تلك المهمة التي شاركوا فيها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط