أستراليون يتنكرون بزي #عربي ويرعبون الناس بزعم تنفيذ تفجير إرهابي

أستراليون يتنكرون بزي #عربي ويرعبون الناس بزعم تنفيذ تفجير إرهابي

تم – يوتيوب: تنكرت مجموعة أسترالية يطلق أفرادها على أنفسهم اسم “جالالس”، في ملابس عربية، واستغلوا الهستيريا التي تعم مناطق عدة من العالم خوفاً من هجمات إرهابية محتملة، وأرعبوا المارّة عبر رمي حقيبة مشبوهة إلى جانبهم.

ويظهر مقطع الفيديو الذي حظي بشعبية كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي؛ رجلاً يرتدي الدشداشة العربية، ويرمي حقيبة يحملها بين يديه بالقرب من بعض الأشخاص في أماكن متعددة، ولم يفكر ضحايا هذا المقلب كثيراً قبل أن يطلقوا سيقانهم للريح هرباً من الحقيبة التي اعتقدوا بأنها تحتوي على قنبلة، وسارع أحدهم إلى الصعود على السلم الكهربائي بالاتجاه المعاكس، عندما شاهد الرجل الذي يرتدي الزي العربي يرمي الحقيبة قرب السلم ولاذ بالفرار.

وفي مشهد ثان، يلقي المحتال الحقيبة قرب ثلاثة أصدقاء يجلسون حول طاولة في الحديقة؛ لينطلق كل منهم باتجاه؛ خوفاً على حياته، وأيضا كان الحال بالنسبة إلى رجل هرب من الحقيبة، وانطلق يعدو كالسهم؛ ليفاجأ بآخر يحمل حقيبة مماثلة يلقي بها في وجهه.

أما اللقطة الأطرف، فكانت لشاب كان يجلس قرب بحيرة، وسارع إلى إلقاء نفسه فيها عندما وجد الحقيبة بين يديه، فيما تباينت ردود أفعال المعلقين على الفيديو، ففي الوقت الذي وجدها بعضهم طريفة ومسلية، رأى فيها آخرون نوعاً من العنصرية تجاه العرب، وسخرية من الهجمات الإرهابية التي أرعبت الكثيرين في أنحاء العالم.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط