“داعش” تفقد #سياف_الشرقاط وتحرق جثث 15 من قادتها الفارين في #الموصل

“داعش” تفقد #سياف_الشرقاط وتحرق جثث 15 من قادتها الفارين في #الموصل

تم – العراق: كشف مصدر أمني عراقي، في محافظة صلاح الدين، الأحد، عن مقتل ما يسمى بـ”سياف داعش” في قضاء الشرقاط شمال المحافظة، وأحد مرافقيه، جراء عملية توغل نوعية للقوات العراقية.

وأكد المصدر، في تصريحات صحافية، أن قوة خاصة من الحشد الشعبي توغلت إلى عمق قضاء الشرقاط عبر مسارات سرية، ونجحت في قتل “أبو إيمان” الملقب بـ”سياف داعش” في القضاء، مع أحد مرافقيه، وذلك بعد نصب كمين لهما على طريق رئيس، مبينا أن “أبو إيمان” مفوض في الأجهزة الأمنية للنظام السابق، بايع “داعش” بعد سقوط الشرقاط، وأصبح بعد أشهر، من المقربين لقيادات التنظيم الإرهابي، حتى أوكلت إليه مهمة تنفيذ أحكام الإعدام “الداعشية” خصوصا ضرب الرقاب بالسيف.

من جهة ثانية، أبرز مصدر محلي في محافظة نينوى، أن تنظيم “داعش” أعدم 15 من كبار قادته الهاربين منه، مشيرا إلى أن عناصر “داعش” ألقت القبض على القادة الفارين في قضاء البعاج غرب الموصل، بينهم ستة يحملون الجنسية السورية، بعد نحو عشرة أيام من البحث عنهم في الموصل، أثناء محاولة هروبهم إلى سورية، منوها إلى أن التنظيم نفذ حكم الإعدام في حقهم رميًا بالرصاص في منطقة الرأس وحرق جثثهم، بناء على ما قرره مسؤولو التنظيم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط