#تبوك تقضي بحبس طالبين وجلدهما لحرق سيّارة معلّمهما

#تبوك تقضي بحبس طالبين وجلدهما لحرق سيّارة معلّمهما

تم ـ رقية الأحمد ـ تيوك: حكمت المحكمة الجزائية بمنطقة تبوك، ابتدائيًا، بسجن طالبيْن في المعهد العلمي، ثلاثة أشهر، إثر اتهامهما بقضية حرق سيارة معلمهما، وهو وافد من الجنسية السودانية، وجلدهما 200 جلدة متفرقة، في مكان حرق السيارة، وأمام المعهد العلمي، وتعويضه عن الخسائر التي لحقت بمركبته، فيما اعترض المدعي عليهما على الحكم، وتسلّم أمس المعلم تعويضاً من ذوي الطالبين مبلغًا وقدره 10 آلاف ريال.

يذكر أنّه في نهاية شهر ربيع الأول الماضي، فُوجئ المعلم عند الساعة الرابعة فجراً بفرقة من الدفاع المدني أمام منزله، حيث تبيّن له أن الحريق الذي تباشره كان في سيارته المتوقفة أمام منزله؛ ما دفعه إلى تقديم بلاغ عن الواقعة بعد إخماد الحريق.

وأوضح المعلم، في تصريح صحافي حينها، أنّه “تبين لي أن سيارة أخرى كانت متوقفة أمام سيارتي، كُسر مثلث زجاجها الخلفي الأيسر، وأبعدت عن مكانها قبل أن يتم إشعال النيران بسيارتي، وبعد أن اتضحت الرؤية عثرت على (جركل) صغير مملوء بالبنزين أسفل سيارتي، سلّمته للجهات الأمنية، كما وجدت أيضًا ولاعة بجانب سيارتي، سلّمتها هي الأخرى للجهات الأمنية؛ الأمر الذي يعني أن الجريمة كانت مقصودة”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط