فقد شقيقيه في حادث سير.. فتبرع للثالث بكليته

فقد شقيقيه في حادث سير.. فتبرع للثالث بكليته

 تم-تبوك : أنقذ الشاب “رزق الله محمد الزهراني” (25 عاماً) أخاه “وليد” (20 عاماً)، من خلال التبرع له بإحدى كليتيه، بعد إصابته بالفشل الكلوي.

 وذكر المتبرع، وهو أحد الجنود المشاركين ضمن القوات البرية في تبوك، ومكلف بالذود عن أرض الوطن في الحد الجنوبي، “فقدت اثنين من إخواني في حوادث سير، ولا أريد أن أفقد الثالث”.

 وأضاف، “أخي وليد عانى الكثير في حياته، حيث لم يتمكن من إكمال دراسته وخرج ليعمل في الحراسات الأمنية في القطاع الخاص منذ أن حصل على الابتدائية، إلى أن أصابه الفشل الكلوي وتعطلت كليتاه وأصبح أسيراً لغسيل الكلى”.

 وأردف رزق الله، “نحن من سكان مكة، وقد ذهبنا الى مستشفى النور التخصصي فأحالنا إلى مستشفى الملك فهد التخصصي في الدمام لإجراء العملية”.

487156 8856_61546

تعليق واحد

  1. ريم الجننننننننننننوب

    الله يرحم اخوانك ويسكنهم الجنه ويبارك لك في وليد ويشفيه ولايحرمكم من بعض وجزاك خير علي مافعلت ونعم فيك يازهراني

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط