الفنان والمخرج “محمد الحلال” يُنقذ حياة صهره بـ “كلية”

الفنان والمخرج “محمد الحلال” يُنقذ حياة صهره بـ “كلية”

تم-القطيف : أنقذ الفنان والمخرج المسرحي، محمد الحلال، حياة زوج أخته، الذي كان يعاني من فشلٍ كلوي، وذلك بتبرعه بإحدى كليتيه.

 وتفاعل النشطاء مع صور “الحلال” التي انتشرت في مواقع التواصل الاجتماعي في وقتٍ مبكرٍ صباح اليوم الثلاثاء، وهو خارج من غرفة العمليات، متمنين له دوام الصحة والعافية، واصفين موقفه بالموقف الشهم والنبيل.

 وعلق الكاتب علي آل حمادة، “سخاء، وكرم، وجود هي مرادفات هذا الرجل، ولا غرابة، فمن يعرف الإنسان الفنان محمد الحلال يعرف إيثاره الدائم ويعرف ما يقدمه هذا الشخص من فكره ووقته لمجتمعه، وغير مستغرب عليه أن يجود بشيءٍ من جسده في سبيل إنقاذ روح أخرى، فلطالما قدم لنا أبو ماجد دروس مجانية في الفكر”.

 وأضاف، “اليوم يُقدم الحلال درساً من نوع آخر في الإيثار، وهي رسالة امتدت من خشبة المسرح إلى الواقع، وهذا دليل على أن ما يمثله على المسرح يكون واقعياً، وهذا هو الإنسان الفنان الحقيقي فاليوم أبا ماجد قد بلغ أعلى درجات البذل والعطاء، سائلاً العلي القدير أن يعود لنا بالصحة والعافية وأن يواصل مشواره ورسالته الذي طالما آمن بها”.

 وذكر الفنان عبدالمحسن النمر، أن “الفنان والإنسان لا ينفصلان، والفنان الحلال قمة في العطاء على المستوى الفني والمسرحي والكتابي، وتوج ذلك الآن بالمستوى الإنساني، ولا أعتبر ذلك غريبا على فنان كمحمد الحلال وأرجو له الشفاء العاجل، وأعتبر ذلك قدوة على المستوى الإنساني وليس الفني فقط”.

888017_295-513x288

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط