200 ألف ريال شرط جيران المدارس للسماح بإنشائها

200 ألف ريال شرط جيران المدارس للسماح بإنشائها

تم – مكة المكرمة : كشف عضو اللجنة الوطنية للتعليم الأهلي الدكتور زهير غنيم، أن شرط موافقة الجار على بناء مدارس أهلية في جدة ومكة المكرمة، تحول إلى سمسرة عقارية بمبالغ تصل إلى 200 ألف ريال لكل جار ملاصق للمبنى، الأمر الذي تسبب في قلة توسع التعليم الأهلي، رغم حرص وزارة التعليم التي توصي بضرورة وصول نسبة الطلاب بالمدارس الأهلية إلى 25%، بينما لم تتجاوز حاليًا 11% في جدة و8% في مكة المكرمة.

وقال غنيم: “نتطلع لتبني شكاوى أصحاب المدارس الأهلية لدى الوزير الجديد الدكتور أحمد العيسي، وإنهاء اشتراطات عدة ترفعها اللجنة في كل عام بعد أن سببت نفور أصحاب المدارس في التوسع في الأحياء”.

وأكد أن إلغاء بعض الشروط كفيل بتخفيض أسعار بعض المدارس الحالية، والتي من أبرزها المساحة والوقوع في شوارع تجارية، وسرعة التصاريح من قبل الجهات ذات العلاقة، وأخيرًا موافقة الجيران الذين يساومون المدارس على دفع مبالغ للحصول على موافقة البلدية، والتي تتراوح ما بين 100 ألف إلى 200 ألف ريال، تتم بشكل مباشر أو عبر عقاريين يلزمون بالحصول على الموافقة.

وأشار غنيم إلى أن بعض الاستثمارات لبناء مدارس متوقفة على موافقة أحد الجيران، الذين يرفضون إما برغبة الحصول على المال أو البعد عن الإزعاج على حد قولهم، حيث تلزم الأمانات بموافقة أربعة جيران على شارعين، وموافقة الجار الملاصق والمقابل للمدرسة، مؤكدًا أن التعليم الأهلي يتطلع لأن يسهم الوزير الجديد في إنهاء هذه المعوقات.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط