#المملكة تتكبد خسائر #مهولة بسبب حوادث المرور وعدم استخدام #حزام_الأمان

#المملكة تتكبد خسائر #مهولة بسبب حوادث المرور وعدم استخدام #حزام_الأمان

تم – الرياض: كشف استشاري جراحة أوعية دموية والمدير الإقليمي للدورات المتقدمة لإنقاذ مصابي الحوادث الدكتور سعود التركي، عن أن تأثير الحادث عند السير، بسرعة 40 كيلومترًا في الساعة، يعادل السقوط من علو دورين على سطح اسمنتي، مشددًا على أهمية استخدام حزام الأمان الذي يحمي بإذن الله من الإصابات الخطيرة، ويقلل من نسبة التعرض للنزيف الداخلي على نحو كبير.

جاء ذلك خلال الحلقة السادسة من البرنامج الإذاعي “حديث قبل الحادث” الذي أطلقته مبادرة “الله يعطيك خيرها”، وتتبناها جمعية “الأطفال المعوقين” وذلك من خلال التعاون مع الإدارة العامة للمرور، على أثير إذاعة UFM، ويقدمه الإعلامي المعروف صلاح الغيدان كل اثنين، في الساعة التاسعة مساءً، على الهواء مباشرة.

وأشار التركي، إلى أن خسائر المملكة من جراء الحوادث تقدر بثلاثة أضعاف، بحسب الدراسات العالمية والمقدرة بفقدان من 8 إلى 10 أشخاص لكل 100 ألف شخص، لافتًا إلى أن غالبية السائقين في المملكة لا يستخدمون حزام الأمان في المسافات القصيرة، وأن غالبية الدراسات أثبتت أن حوادث المرور تحدث في المسافات التي تتراوح بين 2 إلى 5 كيلومترا، منوهًا في الوقت ذاته، إلى أن نسبة مستخدمي حزام الأمان في المملكة؛ تعد من أضعف النسب على مستوى العالم، إذ بلغت وبحسب الدراسات 2.5 % فقط.

الإصابات الخطيرة

وكشف، خلال اللقاء، عن أن إحدى الدراسات الأميركية التي أجرتها الهيئة الوطنية لسلامة الطرق خلال العام 1975، على 15 ألف راكب، ومن أكثر الدراسات دقة، خلصت إلى أن استخدام حزام الأمان يقلل من الإصابات الخطيرة بنسبة 56.5 %، والمقصود بالإصابات الخطيرة؛ إصابات الرأس أو العمود الفقري التي تؤدي إلى الشلل أو الوفاة.

وأضاف: وفي دراسة بريطانية ثانية، أجريت في العام 1977، كشفت عن أن الإصابات الخطيرة، وخصوصًا إصابات الرأس والعمود الفقري في حال استخدام حزام الأمان؛ تقل بنسبة 45 % فأكثر، ولم تعثر الدراسة على أي شخص ألقي إلى خارج المركبة خلال تعرضه للحادث، إذ إن حالات الإلقاء تزيد من قوة الإصابة من 5 إلى 6 أضعاف.

واستعرض آخر الدراسات الحديثة التي أُجريت على حزام الأمان في حالة الاصطدام الأمامي، مؤكدا أنها تقلل من نسبة الإصابات الخطيرة بنسبة 50 % وفي حالة الانقلاب 74 %، متمنيًا من جميع المرافقين في الخلف وخصوصًا السيدات استخدام حزام الأمان إذ إنه يقلل من الإصابات الخطيرة بنسبة 57 % ويقلل الوفيات بنسبة 53 %.

وختم، حديثه متحدثا عن سلوكيات الأطفال تجاه حزام الأمان، مبرزا أنها ترتبط مباشرة، بسلوكيات آبائهم وأمهاتهم، لافتًا إلى أن الوسادة الهوائية في جميع السيارات؛ غير فعالة على الإطلاق، وعديمة الفائدة في حال عدم استخدام حزام الأمان.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط