“الصحة” الأردنية: ما عرضه “داوود الشريان” يُسيء إلينا

“الصحة” الأردنية: ما عرضه “داوود الشريان” يُسيء إلينا

تم-عمان : بث برنامج “الثامنة مع داود”، الذي يقدمه الإعلامي الشهير، داوود الشريان، عبر إحدى قنوات “إم بي سي”، والذي استضاف عدداً من المرضى الذين أجروا عمليات جراحية لعلاج السمنة في مملكة الأردن وعن الرحلات العلاجية للأردن، إضافة إلى نشر تقرير حول العمليات التي يجريها مجموعة من الأطباء هناك.

وتطرق المتحدثون في البرنامج إلى عدم وجود رقابة صحية ومالية على مداخل المستشفيات والأطباء، وركزت الحلقة على أن هنالك استغلالاً بشعاً للمرضى الخليجيين وعدم سيطرة وزارة الصحة على هذا القطاع، الأمر الذي أثار استياء مسؤولي وزارة الصحة الأردنية، حيث ذكر مستشار وزير الصحة، الدكتور باسم الكسواني، “إن ما جاء في الحلقة يُسيء إلى سمعة الأردن لأهداف لا تخفى عن الوزارة”.

وأكد الكسواني أن “هناك هجمة على السياحة العلاجية من قبل فئة في بعض الدول من باب المنافسة غير الشريفة والحسد”، مضيفاً أن “مصالح بعض المستشفيات في تلك الدول تضررت جراء السمعة الطبية الحسنة التي يتمتع بها الأردن، وتسعى جاهدة لضربه في هذا الإطار”.

وشدد على أن “نقابة الأطباء ووزارة الصحة تقفان على خط واحد في مجال محاسبة أي طبيب مقصر دون محاباة، ويتم اتخاذ إجراءات صارمة تصل إلى تحويل بعض الملفات إلى القضاء وفصل أي طبيب يتجاوز حده في عمله من النقابة”.

5 تعليقات

  1. غير معروف

    والله ماعند داوود الا الضياع ولو تطلب الاردن عدم علاج السعوديين بالذات كان يصير كلام ثاني ؟؟ واذا هو فاهم صحيح يسال وين خريجين الطب عندنا ؟؟ والمراكز الصحية عندنا وش وظيفتها غير تجميع فيفادول

  2. والله ماعند داوود الا الضياع ولو تطلب الاردن عدم علاج السعوديين بالذات كان يصير كلام ثاني ؟؟ واذا هو فاهم صحيح يسال وين خريجين الطب عندنا ؟؟ والمراكز الصحية عندنا وش وظيفتها غير تجميع فيفادول

  3. سلم لي على المصرقع داوود

  4. الله يحفظ اطباء الاردن والفاشلين بكل ديره ياداوود والشهاداة المزوره انت ابخص فيها واذا بالامكانيات وين الاطباء عيال الديره ماشفنا سعودي برفحاء ولااي مدينه غير المستشفيات الكبيره اللي تعطي رواتب زينه؟؟

  5. عبدالله

    رحلة علاجية للأردن عند دكتور من أشهر الأطباء في مجاله لشخص مع ٢ من المرافقين، مع سكن ليلتين في فندق خمس نجوم وليلتين في غرفة خاصة في المستشفى. كلفت مع الطيران ٢٥٠٠٠ريال ، بينما دكاترتنا الجشعين يأخذ على نفسالعملية ٤٥٠٠٠ ريال. خفضوا اسعاركم ولاتضطروا الناس لهذه المعاناة. من هذا المنبر اقول لإخواننا الأردنيين واصلوا ولاتلتفتوا لمثل هولاء، المسألة حسد فأنتم كسرتم سوقهم وجشعهم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط