شركة وأمانة #جدة تتصارعان بسبب أراض حكومية

شركة وأمانة #جدة تتصارعان بسبب أراض حكومية

تم – جازان: تبادلت شركة تنفذ مشروعا لصيانة طريق جدة – جازان “الساحل”؛ الاتهامات مع أمانة جدة، على خلفية إزالة لجنة التعديات وهدم سكن عمال الشركة، كاملا، على الرغم من حصول الأخيرة على تصاريح من وزارة النقل للعمل في الموقع.

ففيما أكد عمال الشركة هدم لجنة التعديات السكن، من دون سابق إنذار وتعسف بلدية الجنوب الفرعية في استخدام سلطاتها، أبرز المتحدث الرسمي في أمانة جدة محمد البقمي، تعدي الشركة على أراض حكومية لثلاث مرات متتالية، أنشأت في شرق الخط وتمت إزالتها، ثم غرب الخط وتمت إزالتها، وذلك قبل تنفيذ الإزالة الثالثة، الأربعاء.

وفي هذا الإطار، بيّن كل من فؤاد ويوسف الحربي (من العاملين في الشركة): أنشأت الشركة المبنى المزال بالطوب والبلوك؛ ليكون مقرا مؤقتا للعاملين، ومنذ عامين، وهو في موقعه الحالي من دون تغيير؛ إلا أننا فوجئنا صباح أمس، بحضور آليات لجنة التعدي التابعة للأمانة إلى الموقع، إذ عملت على إخلاء العاملين من المبنى، قبل أن تتم إزالته، على الرغم من أن الشركة لديها تصريح من وزارة النقل للعمل في الموقع، مشيرين إلى أن اللجنة هدمت الموقع من دون سابق إنذار.

وأضافا: بدأت الشركة في تنفيذ مشروع الطرق الرئيسة داخل منطقة مكة المكرمة (المجموعة الأولى) التابع لوزارة النقل بتاريخ 4/1/1435، ما تطلب إنشاء موقع مؤقت لخدمة المشروع، يضم خلاطة خرسانة ومكاتب للعاملين والمهندسين تحوي أجهزة كمبيوتر ومعدات أعمال المساحة وغيرها، ومختبرا متكاملا للتربة والخرسانة، وتكبدت في إنشائه مبالغ مالية كبيرة تقدر بـ15 مليون ريال؛ لتنفيذ المشروع في المدة المتعاقد عليها، بحكم قرب مقر السكن من الطريق.

وذكرا: أحد المواطنين تقدم بشكوى ضد الشركة على الرغم من عدم امتلاكه لأي مستمسكات شرعية؛ إلا أن بلدية الجنوب الفرعية في محافظة جدة؛ حاولت إزالة الموقع ووضحنا لهم أكثر من مرة عقود المشاريع التي نعمل على تنفيذها للتأكيد عليهم أن هذا الموقع لخدمة هذه المشاريع وليس للتملك؛ إلا أن بلدية الجنوب تعسفت في استخدام سلطاتها من دون الرجوع إلى التوجيهات التي صدرت في هذا الموضوع، إذ عملت على إزالة كامل الموقع، وإتلاف ما فيه من أجهزة مختبر ومخططات المشروع والبيانات المحفوظة بأجهزة الكمبيوتر وعدد كبير من وحدات الإنارة، ومواد أخرى، جار حصرها تخص المشروع، وأيضا كامبات ومكاتب للعاملين والاستشاريين المشرفين، من دون أشعارنا بالإزالة أو حتى إمهالنا لرفع محتويات الموقع، مما عرضنا لخسائر مالية فادحة.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط