دراسة تحذيرية: جراحات إنقاص الوزن تُضعف العظام

دراسة تحذيرية: جراحات إنقاص الوزن تُضعف العظام

تم-الرياض : خلصت دراسة حديثة أجريت في تايوان إلى أن أنواعا معينة من جراحات إنقاص الوزن قد تضعف العظام وتزيد مخاطر الإصابة بالكسور.

 وتساعد جراحات إنقاص الوزن، مثل تحويل مسار المعدة، مرضى السمنة في فقدان الوزن من خلال تقليل كمية الطعام التي يمتصها الجسم.

 وذكر كبير الباحثين في الدراسة، الدكتور “كو تشين هوانغ”، أن الجسم يحرم من الكثير من العناصر الغذائية عندما يخضع المرضى لمثل هذه الجراحات.

 وأضاف هوانغ، “العناصر الغذائية التي يُحرم منها الجسم في الغالب، هي فيتامين “د” والكالسيوم، والتي

ترتبط بالإصابة بهشاشة العظام، وربما توجد آليات أخرى ترتبط بالإصابة بالكسور”.

 وبين أنه خلال العقد الماضي زادت جراحات علاج السمنة، وهي تقنية تستخدم إما في تصغير حجم المعدة أو تحويل مسار أجزاء من القناة الهضمية، لافتين إلى أن بحثاً سابقا أشار بالفعل إلى أن هذه الجراحات قد تزيد مخاطر كسور العظام.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط