لجنة التحقيق في حريق #مستشفى_جازان: العازل الإسفنجي ساعد في انتشار النيران

لجنة التحقيق في حريق #مستشفى_جازان: العازل الإسفنجي ساعد في انتشار النيران
تم – جازان :أوضح مصدر في لجنة التحقيق، التي وجه بتشكيلها أمير منطقة جازان محمد بن ناصر، للتحقيق في حادثة الحريق التي شهدها مستشفى جازان العام فجر الخميس، أن هناك عازل من الفلّين الإسفنجي في الأسقف بين الصبات الخرسانية، ساعد في انتشار الحريق بسرعة فائقة.
وأضاف في تصريحات صحافية، أن سقف المستشفى مزود بأنابيب أوكسجين في بعض الغرف التي طالها الحريق، وكان الفراغ بين هذه الانابيب والأسقف المستعارة (الاسترونق) نحو متر، ما أدى إلى انتشار الدخان بطريقة أسرع ودخوله إلى الغرف عبر فتحات التكييف.
وكانت لجان عدة باشرت مهمات التحقيق في موقع الحريق الذي نشب في مستشفى جازان العام، وطاول أقسام الحضانة والعناية المركزة والنساء والولادة، وأعلنت وزارة الصحة أن جميع الوفيات والإصابات الناجمة عن الحادثة (25 متوفى و123 إصابة) نجمت عن استنشاق الدخان.
من جانبه أكد المدير الطبي في مستشفى العميس في تصريحات صحافية، أن غالبية الحالات تحسنت وخرجت من المستشفى، ولم يبق سوى 59 حالة فقط تخضع للعلاج، مشيراً إلى أن معظم الحالات كانت منومة في مستشفى جازان من قبل، ولم يكونوا ضمن من أصيبوا في حادثة الحريق.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط