سوار ذكي لمراقبة مرتكبي القضايا البسيطة بدلًا من السجن

سوار ذكي لمراقبة مرتكبي القضايا البسيطة بدلًا من السجن

تم – الرياض : أزاحت المديرية العامة للسجون الستار عن مشروع جديد بمسمى “السوار الإلكتروني الذكي”، يتمثل في وضع سوار إلكتروني على أقدام مرتكبي القضايا البسيطة، بدلًا عن إدخالهم السجون.

وأوضح المدير العام للسجون في منطقة الرياض اللواء مساعد الرويلي، أن المشروع سيشمل القضايا الصغيرة مثل شرب الخمر أو المشاجرات، التي انتهى فيها الخاص وبقي فيها الحق العام، لافتًا إلى أن ثمة قضايا لن يخدمها السوار الذكي، مثل تهريب المخدرات والسرقات والقضايا الكبيرة.

وبيّن الرويلي، أن المشروع يعد في مراحله الأخيرة، وأن وزارة الداخلية تريد تعميمه على مناطق المملكة كافة، مشيرًا إلى أن مديرية السجون ستعرض مقترح المشروع على مجلس الشورى خلال الفترة المقبلة، نظرًا لحاجته لبعض القوانين، حتى يكون جاهزًا أمام القضاء لتطبيقه.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط