ربع قرن.. وحي النخيل المكتظ في جدة ينتظر مدرسة حكومية

ربع قرن.. وحي النخيل المكتظ في جدة ينتظر مدرسة حكومية

تم-جدة : منذ نحو 25 عاماً ومخطط حي النخيل شرق جدة ينتظر قراراً من وزارة التعليم بإنشاء مدارس حكومية في الحي، الذي يعد من أحد الأحياء المكتظة في عروس البحر الأحمر.

 وسقط الحي القريب من أبرق الرغامة خلال العام الجاري من خطة الوزارة في إنشاء المدارس، بعد اعتمادها 36 مبنى دراسياً جديدا لأحياء أخرى شرق المحافظة، رغم مطالب السكان المتكررة ووجود أراض فضاء داخل الحي تسمح بتخصيص جزء منها لإنشاء مجمعات دراسية متكاملة.

 وأكد رئيس المجلس البلدي في جدة، الدكتور عبدالملك الجنيدي، أنه تم رفع طلبات الأهالي ممثل المجلس، في شأن إنشاء الحدائق وحلول للازدحام، مبيناً أنه تم الاجتماع مع مدير مشروع قطار الحرمين لمناقشة محاصرة المشروع لمداخل الحي والأحياء الشرقية عموما.

 وأضاف الجنيدي، “تم أخيرا تحرير تقاطعات وطرق رئيسة لحل هذه المشكلة، أما في شأن المدارس فقد طُلب من الأهالي رفع شكوى رسمية إلى المجلس لتقديمها إلى إدارة التعليم، وفي حال وصولها سيتم التعامل معها مباشرة والتنسيق مع تعليم جدة لإيجاد حل لمعاناتهم”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط