#أشيقر تنتقض على #موبايلي بعد حرمان دام #أسبوعين

#أشيقر تنتقض على #موبايلي بعد حرمان دام #أسبوعين

تم – أشيقر: تستمر معاناة مدينة أشيقر، شمال محافظة شقراء، بسبب استمرار انقطاع خدمة شركة “موبايلي”، المعطلة منذ أسبوعين، إثر حريق نشب داخل “كبينة برج” الشركة، إذ تركت على وضعها عقب الحادث، من دون إصلاح، أي منذ 14 يوما، ما أدى إلى توقف الهواتف المحمولة لينقطع التواصل مع الآخرين.

إذ تفاجأ المواطنون، بنشوب حريق داخل كبينة برج شركة “موبايلي” في مركز أشيقر، فجر الاثنين، 3 ربيع الأول 1437 هـ، وفورا، تم إخماده، من قبل فرق الدفاع المدني حين نشوبه؛ إلا أن “الكبينة” ظلت على وضعها متفحمة، من دون إصلاح أو حتى تنظيف لها من آثار الحريق من قبل الشركة، ليبقى المواطنون والمقيمون في مدينة أشيقر، طيلة هذه الأيام؛ يعانون من توقف التواصل مع أهاليهم وأقاربهم وأصدقائهم؛ لتعطل خدمة الاتصال والإنترنت.

ووثق الأهالي، اللحظات الأولى لنشوب الحريق في “الكبينة”، وحال البرج بعد تفحمه وتركه من دون إصلاح، كما بدأوا حملة ضد الشركة عن طريق وسم #معاناة_عملاء_موبايلي_بأشيقر؛  للتعبير عن معاناتهم خلال الفترة الماضية، فيما طال الاستياء زوار قرية أشيقر التراثية؛ نتيجة العطل الذي لم يعالج وضعه حتى اليوم.

وتعتبر قرية أشيقر التراثية مقصدا للزوار من داخل الوطن وخارجه، إذ شهدت عددا من الزيارات من قبل المهتمين بالتراث من الأمراء والسفراء والمسؤولين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط