رئيس الخطوط الكورية: آسف.. لم أحسن تربية ابنتي

رئيس الخطوط الكورية: آسف.. لم أحسن تربية ابنتي

تم- كوريا الجنوبية : أجبر رئيس شركة الخطوط الكورية الجنوبية، ابنته، على الاعتذار أمام العامة بعد ردود الأفعال الساخرة والغاضبة تجاه “حادثة الجوز” التي قد ترمي بابنته خلف القضبان لمدة ثلاثة أعوام.

وأفادت مصادر مطلعة بأن الأب عن أسفه بعد أن تسبّبت ابنته في تأخير إحدى رحلات الشركة لمدة 11 دقيقة من جرّاء إهانتها مضيفاً، حيث ذكر، “أعتذر جداً لأنني لم أُربِها تربيةً حسنةً وأطلب منكم الصفح والمغفرة”.

وتشغل الابنة هيذر تشو، منصب نائب الرئيس الأول للشركة قبل عزلها من طرف والدها، بعدما أهانت المضيف وطردته بعد أن جلب لها الجوز الذي طلبته في كيس وليس في طبق.

وحسب شهود عيان، بعدما حصلت تشو على المكسرات في مقصورة الدرجة الأولى، قامت بتوبيخ وإهانة المضيفين ثم أجبرتهم على الركوع أمامها، وحين علم أبوها بالحادثة طلب عقد مؤتمر صحافي في مكان عام وأحضرها لتعتذر أمام الملأ.

وأدّت هذه الضجة إلى تأخّر الرحلة المتوجّهة إلى مدينة نيويورك الأميركية لمدة 11 دقيقة تمّ خلالها تغيير الموظفين.

وأثارت “قضية الجوز” أثارت الرأي العام ولم تمر مرور الكرام أو تتوقف عند اعتذار والد تشو واعتذارها هي شخصياً عن سوء تصرفها، إذ تحولت إلى مساءلة قانونية، حيث قضت محكمة كورية جنوبية في شهر شباط/فبراير الماضي، بالسجن لمدة عام على تشو بعد إدانتها بإساءة المعاملة.

ورأت المحكمة أن تشو انتهكت القانون حين أمرت الطائرة بالعودة مرة أخرى بعد أن كانت تقوم بعملية الإقلاع بالفعل في الخامس من كانون الأول/ديسمبر 2014.

وقدمت تشو إضافة إلى اعتذارها العلني 6 رسائل اعتذار للمحكمة، ولكن ذلك لم يعفِها من العقاب، حيث طالب ممثلو الادعاء بسجنها ثلاثة أعوام، إذ أُدينت بانتهاك قانون الطيران واتهام آخر باستغلال وظيفتها في عرقلة سير العدالة، لكن المحكمة برّأت تشو من التهمة الثانية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط