أمن #جازان يوقع بعصابة أفريقية غالبيتها من النساء تتجر بالبشر

أمن #جازان يوقع بعصابة أفريقية غالبيتها من النساء تتجر بالبشر

تم – جازان: نجح رجال الأمن في شرطة محافظة صبيا، الثلاثاء، من الإطاحة بعصابة إفريقية مكونة من ستة رجال، مع طفل و12 امرأة، خصصوا منزلا يقع في حي الظبية ليكون وكرا لهم؛ للإتجار بالبشر وتهريب النساء من جنسهم إلى مناطق المملكة؛ وذلك للعمل كخادمات في المنازل، وفق طريقة مخالفة للقانون، مقابل مبالغ مالية كبيرة، مستغلين في ذلك بعض ضعاف النفوس الذين نسوا أو تناسوا أن أمن الوطن واجب محتم على الجميع الحفاظ عليه، وتمت العملية في كمين أمني محكم.

وأوضح الناطق الإعلامي لشرطة منطقة جازان المقدم محمد الحربي، أن ذلك يأتي في إنجاز أمني جديد ونجاح جديد ضمن الجهود المتوالية التي تعمل فيها شرطة جازان على تتبع أوكار ومنابت الجريمة في أعمال استباقية تتميز باحترافية عالية في الأداء الأمني

كما تمكنت شرطة الشقيري من ضبط  ١٩ كيلوغراما من مادة “الحشيش” المخدر، كانت مخبأة داخل سيارة، مستخدمين طريقة مبتكرة محكمة؛ إلا أن يقظة رجال الأمن استطاعت الوصول إلى المكان الخفي، حيث عثر على سبع بلاطات من عجينة الحشيش المخدر تزن سبعة كيلوغرامات،  كما عثر على 12 بلاطة من العجينة نفسها مخبأة في موقع آخر داخل السيارة تزن 12 كيلوغراما بعد محاولة قائدها الفرار من إحدى نقاط الضبط الأمني المفاجئة.

من جهته، أبدى مدير شرطة منطقة جازان اللواء ناصر الدويسي، شكره إلى الفرق القابضة، مشيرا إلى أن للمواطن اليد الطولى في كل نجاح لقاء تعاونه مع رجل الأمن، حاثا على بذل المزيد من الجهد في خدمة وطننا الغالي واستتباب أمنه، ومؤكدا أن تلك النتائج المتلاحقة باهتمام وتوجيه أمير منطقة جازان وبمتابعة من مدير الأمن العام.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط