مستشار تعليمي يؤكد حجم الفجوة بين #التعليم والميدان التربوي

مستشار تعليمي يؤكد حجم الفجوة بين #التعليم والميدان التربوي

تم – الرياض: أكد المستشار التعليمي والتربوي الدكتور محمد العامري، الثلاثاء، أن الممارسات الأخيرة التي أظهرت صورا لبعض التربويين، أثناء تقديمهم الوجبات والشاي للطلاب؛ أنها سبب الفجوة بين الوزارة والميدان التربوي وغياب الأنشطة الطلابية.

وأوضح العامري، في تصريحات صحافية، أن الحد من مسابقات التميز وحصرها في مسابقة مركزية؛ جعل بعض الأشخاص يحاولون التميّز بعيداً عن معايير وضوابط الأداء المخطط لها، مبرزا أن هذه التصرفات لقيت استهجان العشرات على صفحات شبكات التواصل الاجتماعي الذين وصفوا ذلك بـ”الابتذال والتكلف ويشوبها إساءات للميدان التربوي”.

وأضاف:  مثل هذه الممارسات؛ تباعات، ونتيجة الفجوة بين الوزارة والحقل التربوي الذي نواته المدرسة ومحركه المعلم ومحوره الطالب على مدار أعوام، وعدم وجود تواصل فعال، وتابع: ولنضيف سبباً آخر رئيساً؛ غياب النشاط الطلابي، فمنذُ تحجيم النشاطات الطلابية، وربط موافقات إنشاء “المناشط” بمكتب الوزير، والتشدد في فتح آفاق الأنشطة الطلابية، ونحن نعاني من وجود جمود في تفاعل الطالب والمعلم مع متطلبات العملية التعليمية والتربوية.

وأردف:  تشكر المدارس والمعلمون على بادرة الحرص على إفطار الطلاب وتزويدهم بسبل الراحة؛ لكن تصوير الطالب أثناء أداء الاختبارات كما شاهدنا؛ لا يتماشى مع الهدف من الاطمئنان النفسي، ويعد مخالفة لقواعد لجان إدارة “كنترول الاختبارات”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط