بلدة ألمانية تحظر الألعاب النارية من أجل اللاجئين

بلدة ألمانية تحظر الألعاب النارية من أجل اللاجئين
تم – برلين
أصدرت السلطات الألمانية في بلدة غرب ألمانيا قرارا يحظر بيع الألعاب النارية للاجئين احتفالاً بقدوم العام الجديد.
وناشدت دائرة الإطفاء في بلدة “أرنسبرغ” في مقاطعة نوردراين-فستفاليا، المواطنين التفكير ملياً قبل استخدام أي ألعاب نارية في الاحتفالات، لافتة إلى أن هذا من شأنه استعادة الذكريات لدى أشخاص هربوا من مناطق الحروب والنزاعات مثل سوريا.
وأوضح المتحدث الرسمي باسم بلدة أرنسبرغ في تصريح صحافي، أن السلطات المحلية أصدرت توجيهات بعدة لغات تمنع بيع الألعاب النارية أيضا على أنواعها للاجئين المقيمين في ملاجئ داخل البلدة.
يذكر أن الألمان أنفقوا في العام الماضي 120 مليون يورو (130 مليون دولار) على الألعاب النارية ليلة رأس السنة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط