#المدينة: وفاة طفل في الخامسة غرقًا بمستنقع مائي أثناء لهوه

#المدينة: وفاة طفل في الخامسة غرقًا بمستنقع مائي أثناء لهوه

تم – المدينة المنورة : انتهت نزهة عائلية في المدينة المنورة بمأتم، بعد أن فقدت أسرة طفلها البالغ من العمر 5 أعوام، إثر سقوطه في مستنقع مائي بعمق 3 أمتار، عصر الأربعاء.

وقال المتحدث الرسمي بمديرية الدفاع المدني بمنطقة المدينة المنورة العقيد خالد مبارك الجهني، إن مركز التحكم والتوجيه بإدارة الدفاع المدني بمحافظة بدر، تلقّى بلاغًا من مواطن، في تمام الساعة الـ16:25 من مساء اليوم، يفيد بفقد ابنه البالغ من العمر 5 أعوام، واشتباهه بسقوطه في مستنقع مائي مجاور لمكان تنزههم بقرية خيف الحزامي بمحافظة بدر.

وأضاف الجهني، أنه تم توجيه فرقة إنقاذ وفرقة إسعاف وفرقة الغواصين، وعند وصول الفرق، اتّضح أن الطفل غرف بمستنقع مائي بعمق 3 أمتار بقرية خيف الحزامي، مشيرًا إلى أنه تم انتشال الجثمان من داخل المستنقع بواسطة فرقة الغواصين بالدفاع المدني، ونقله إلى مستوصف الخيف متوفى، مبينًا أنه جرى تسليم الحادث لجهة الاختصاص لإكمال اللازم.

وقدّمت مديرية الدفاع المدني بمنطقة المدينة المنورة، أحرّ التعازي وأصدق المواساة لذوي الطفل المتوفى، سائلةً الله العلي القدير أن يتغمّده بواسع رحمته وأن يتقبله شهيدًا، وأن يلهم ذويه الصبر والسلوان.

وحذّرت المواطنين والمقيمين من خطورة السيول المنقولة والمستنقعات المائية الراكدة، والتي أعقبت هطول الأمطار التي شهدتها منطقة المدينة المنورة، واتباع إرشادات السلامة، مهيبةً بالأسر القيام بمسؤولياتهم وواجباتهم تجاه أبنائهم، وحمايتهم من أخطار السيول والمياه الراكدة، وملاحظتهم أثناء اللعب والتنزّه.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط