الدكتورة “خورشيد” تثير الجدل حول دور التمر في علاج السرطان

الدكتورة “خورشيد” تثير الجدل حول دور التمر في علاج السرطان

تم-الرياض

أثارت رئيسة وحدة زراعة الخلايا والأنسجة في مركز الملك فهد للبحوث الطبية، الدكتورة فاتن خورشيد، الجدل حول دور التمر في علاج السرطان.

 

وذكرت خورشيد في تغريدة على “تويتر” أن “التمر بركة وشفاء، لكن لا يكثر منه، ويؤكل منه عدد فردي، وليس زوجياً، حتى لا يتحول إلى سكريات تغذي السرطان، فالعدد الفردي يصرف كطاقة حسب الأبحاث”.

 

وأكد المتخصص في أمراض السرطان، الدكتور محمد صلاح، أنه لم يثبت أن التمر له فوائد أو أضرار مباشرة لمريض السرطان، مستدركاً، “لكن الدراسات تؤكد أنه مفيد لبعض أنواع السرطان، كسرطان الأمعاء والمعدة، ويمنع الإصابة بمرض السرطان، ويساعد في الشفاء من الآثار الجانبية للعلاج الكيماوي”.

 

وأثارت التغريدة العديد من ردود الفعل، ووصل الأمر بالبعض إلى الهجوم على صاحبتها، مشيرين إلى أنها لم تتطرق في ردها إلى أبحاث أجريت في هذا المجال.

 

وبينت الدكتورة خورشيد حول تغريدتها، أن “تناول التمر بعدد فردي لم أذكره لمريض السرطان، وإنما ذكرته للجميع عموما، ولكن السائل كان مريض سرطان، وكانت إجابتي من واقع بحث علمي سمعت عنه من خلال أبحاث الإعجاز العلمي في القرآن والسنة، ويمكنكم الرجوع إلى هيئة الإعجاز العلمي في القرآن والسنة لمعرفة البحث، ومن أجراه”.

 

وأضافت، “عرفت هذه المعلومة من خلال عضويتي في لجنة الأبحاث في الإعجاز العلمي في القرآن والسنة، وقبل ذلك حديث للمصطفى -صلى الله عليه وسلم- بهذا المعنى، فهل نصدق الأبحاث العلمية فقط، أم نصدق نبي الهدى الذي لا ينطق عن الهوى، وما طبق حديث له إلا ثبت نجاحه علمياً، وأنا وغيري من المشتغلين في أبحاث الإعجاز العلمي منذ أعوام طويلة نعرف ذلك”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط