“العمل” تبحث مكافأة العامل السعودي في “نطاقات” بحسب الاستدامة

“العمل” تبحث مكافأة العامل السعودي في “نطاقات” بحسب الاستدامة

تم – الرياض : تبحث وزارة العمل مع شركائها أصحاب الأعمال، قرار احتساب العامل السعودي في برنامج “نطاقات” بحسب الاستدامة، بهدف زيادة وزن الموظفين الذين لديهم أعوام عمل متواصلة لدى المنشأة في نطاقات، ما يزيد من جاذبية استمرار توظيف هؤلاء الموظفين في المنشأة.

وأوضح مصدر في وزارة العمل، أن القرار سيشجع الموظفين من المواطنين على الاستقرار الوظيفي لمدد أطول لدى أصحاب العمل، بالإضافة إلى أنه سيسهم في رفع الأجر المدفوع عند تعيين الباحثين عن عمل من المواطنين.

وأوضح المصدر أن الوزارة تدرس مع شركائها “أصحاب الأعمال”، آلية احتساب وزن العامل السعودي في برنامج تحفيز المنشآت لتوطين الوظائف “نطاقات” في نسبة التوطين لدى أي منشأة من منشآت القطاع الخاص.

وأشار إلى أن الوزارة حددت 6 فقرات في قرار احتساب وزن العامل السعودي حسب الاستدامة، مبينًا أنها ستتسلم من أصحاب الأعمال آرائهم في 20 يناير الجاري، متوقعًا أن تصدر الوزارة قرارها باحتساب وزن العامل السعودي حسب الاستدامة في نهاية الربع الأول في مارس 2016.

وأضاف أن الفقرة الأولى من القرار الذي يدرس ينص على أن “يحسب بعامل سعودي واحد عن أي عام من أعوام الخدمة الثلاثة الأولى لدى المنشأة المسجلة لدى المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية”، تنص على أن “تضاف إلى وزن العامل السعودي الذي عمل لدى أي منشأة أكثر من ثلاثة أعوام نسبة 20% من العدد واحد عن كل عام من الأعوام المسجلة لدى المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية التالية للأعوام الثلاثة”.

وتشير إلى أنه “يصبح هذا الوزن ملازما للعامل السعودي وينتقل معه عند احتساب وزنه لدى أي منشأة أخرى”، وتؤكد على ألا “يتعدى إجمالي احتساب وزن العامل السعودي أربعة أشخاص بأي حال من الأحوال”.

وأضاف المصدر أن هذه الفقرة تنص على أن “يبدأ حساب أوزان العاملين السعوديين بحسب الفقرة “2” بأثر رجعي اعتبارًا من تاريخ 1/1/1432″.

ولفت إلى أن هذه الفقرة تنص على أن “للعامل السعودي الحق في الحصول على شهادة من الوزارة تبين وزن احتسابه في برنامج نطاقات”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط