مدعٍ عام سابق يحذر من الشماتة فيمن أقيم عليهم القصاص

مدعٍ عام سابق يحذر من الشماتة فيمن أقيم عليهم القصاص

تم – الرياض: حذر عضو هيئة التدريس في جامعة المجمعة وإمام وخطيب جامع عثمان بن عفان في الرياض الدكتور يوسف المهوس، من الشماتة فيمن أقيم عليهم حد أو قصاص.
وأوضح المدعي العام السابق الدكتور يوسف المهوس، أنه “لا يجوز للمؤمن أن يشمت في من أقيم عليه حد أو قصاص، وقد أنكر النبي –صلى الله عليه وسلم- على خالد بن الوليد -رضي الله عنه- لعنه من رُجمت حدًّا للزنا الثيب”.
وأضاف في سلسلة تغريدات عبر تويتر، أن المؤمن “يفرح بإقامة حدود الله وتطبيق شرعه، إذ ثبت عنه -صلى الله عليه وسلم- أنه قال: إقامة حد من حدود الله خير من مطر أربعين ليلة”.
وأشار إلى أنه عمل لمدة 17 عامًا محققًا جنائيًّا ومدعيًا عامًّا، مؤكدًا أن الجهات القضائية تأخذ احتياطات شديد؛ لعظم أمر الدماء في الإسلام، مشيرًا إلى أن أحكام الإعدام تمر على أكثر من 13 قاضيًا لكل قضية، غير جهات التحقيق والتنفيذ وغيرها.

تعليق واحد

  1. ام عبدالله

    الله لايجعلنا من الشامتين يمكن هذي رحمه لهم في الدنيا وتكفير ذنوبهم ان شالله

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط