رئيس “الشورى” يؤكد عدالة الأحكام القضائية في تنفيذ حد الحرابة

رئيس “الشورى” يؤكد عدالة الأحكام القضائية في تنفيذ حد الحرابة

تم-الرياض: أكد رئيس مجلس الشورى، الشيخ الدكتور عبدالله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ، عدالة الأحكام القضائية القطعية التي قضت بإقامة حد الحرابة على بعض من أدينوا بارتكاب جرائم الإرهاب والتحريض على القتل والتنظير لمنهج التكفير، والقتل تعزيراً على البعض الآخر، لأنها استندت على ما نصت عليها أحكام الشريعة الإسلامية.

وأضاف آل الشيخ أن تنفيذ حكم القتل في حق 47 شخصاً من الفئة الضالة، وفق ما جاء في البيان الذي أصدرته وزارة الداخلية اليوم السبت، هو تطبيق لأحكام شرع الله التزاماً من المملكة العربية السعودية بكتاب الله وسنة رسوله -صلى الله عليه وسلم- اللذين تستمد منهما تشريعاتها وأنظمتها، وتحقيقاً لمصالح العباد، وصيانة لأمنهم واستقرارهم، وردعاً للمفسدين في الأرض.

وأشار إلى أن الأحكام القضائية التي صدرت في حق هؤلاء الإرهابيين جاءت بعد محاكمات عادلة في أروقة المحاكم السعودية، وفي حضور محامين للدفاع عن المتهمين، تحقيقاً لمبدأ العدالة في صدور الأحكام القضائية التي تستند على ما جاء في الكتاب والسنة، في شأن القصاص والإفساد في الأرض، والتعدي على الممتلكات العامة، والاعتداء على الآمنين.

وشدد آل الشيخ على أن القضاء في المملكة يتمتع بالنزاهة والاستقلالية، ويستمد أحكامه الشرعية من الكتاب والسنة، لافتا إلى أن الحدود الشرعية تطبق على الجميع سواء مواطنين أو مقيمين، “فالكل سواسية أمام شريعة الله التي حفظت حقوق الإنسان وحرمت دمه، وحفظت له نفسه وماله وعقله وعرضه”.

وأوضح رئيس مجلس الشورى أن تنفيذ الأحكام الشرعية في حق هؤلاء الإرهابيين، هو رسالة رادعة لكل من يحاول العبث بأمن هذه البلاد وترويع شعبها بأن هذا مصيره، داعياً كل من سلك طريق الضلال العودة إلى جادة الصواب، والتمسك بسنة المصطفى، وتسخير طاقته لخدمته دينه ووطنه ومجتمعه، وصيانة أمن بلاده والحفاظ على مقدراتها ومكتسباتها

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط