مرشحان للرئاسة الأميركية المقبلة يهاجمان #إيران لانتقادها #المملكة

تم – متابعات: عبر المرشحان اللذان يخوضان سباق الرئاسة الأميركية عن الحزب “الجمهوري” كارلى فيورينا، وبن كارسون، عن رفضهم الشديد للانتقادات التي وجهتها إيران للمملكة العربية السعودية، عقب تنفيذ الأحكام القضائية الشرعية في حق 47 شخصًا.

ونقلت مصادر إعلامية أميركية، عن فيورينا قولها: أنا لا أخذ الإدانة الإيرانية على محمل الجد؛ لأن النظام الإيراني يعذب المواطنين روتينيا، وينفذ عقوبات الإعدام من دون تفكير، لاسيما أنه لا يزال هناك أربعة أميركيين يقبعون في السجون الإيرانية، مبرزة: أن المملكة العربية السعودية؛ حليف لنا، على عكس إيران التي تشكل تهديدًا حقيقيًا حاليًا على المنطقة.

وبيّن كارسون: أن المملكة من أقوى حلفائنا في الشرق الأوسط، وأعتقد بأنه من المؤسف أننا أظهرنا الدعم لإيران عبر الاتفاق النووي الذي أبرمته مجموعة (5+1) مع إيران في شأن برنامج الأخيرة النووي في تموز/يوليو الماضي.

تعليق واحد

  1. المملكة كالملكة الكل يتسابق عليها نرجوا الله أن نصير كالفراعنة الكل يتسابق إلينا . رهبة لا طمعا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط