“صبحي بترجي” يتحول إلى حديث الشارع السعودي وشغله الشاغل

“صبحي بترجي” يتحول إلى حديث الشارع السعودي وشغله الشاغل

تم – متابعات : تحوّل المهندس صبحي بترجي إلى حديثَ السعوديين وشغلهم الشاغل في مواقع التواصل الاجتماعي، وتصدر صفحات كبار المغردين بعد استيلائه على طريق خدمة في شارع صاري بجدة، ليكون ضمن نطاق قصره المتربع على عشرات الأمتار.

وفجّر توجيه أمير مكة المكرمة خالد الفيصل بإزالة تعديات بترجي، مشاعر الفرح لدى السعوديين عامة ومستخدمي “تويتر” على وجه الخصوص، ووصفوا قراره بالحاسم لمنع التعدي على ممتلكات الدولة، وبالأخص الطريق الذي يعتبر حقًا لكل سالكيه.

ووجه الكاتب الصحافي جمال خاشقجي الصحافيين بالبحث عن معاملات مماثلة ومساءلة المتعدي، ووصفها بأنها مهمة صحافي نبيه، وكتب في حسابه في “تويتر”: “‏مهمة عمل لصحافي نبيه: ابحث عن مواقع أخرى مماثلة، اسأل عن أصل معاملة التعدي، من سمح بها؟ هل يجري تحقيق، وما العقوبة؟”.

وقال الصحافي جاسم الجبيل: “‏بترجي القصيم أقوى من ‫#بترجي_جدة فبرغم قرار لجنة السلامة منذ سنة ولم يفتح الطريق للآن البدائع‏”.

ودوّن الكاتب الصحافي إبراهيم القحطاني: “‏لسان حال “بترجي” يقول: مالي ومال الشريط ‏شارع صاري اليوم بيكبر راسه”.

ومع ردود الفعل المتزايدة بدأ السعوديون بعمليات تنقيب واسعة لوضع قائمة المتعدين على الممتلكات الخاصة تحت مجهر الرقيب؛ ليتم العمل على إزالتها وطالبوا بمعاقبة المسؤول الذي يستولي على الطرق.

وكان المهندس صبحي بترجي قد طالب الشعب بأن يتوقفوا عن “الدلع”، مطالبًا إياهم بتحمل زيادة البنزين من أجل أن تغدو المملكة مثل دبي، منتقدًا شراء الشخص كوب قهوة بـ25 ريالًا بكل رضا؛ مع سخط الشخص نفسه من زيادة بعض الهللات للتر البنزين.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط