بيان “آسيوي” بشأن مواجهات الأندية السعودية والإيرانية

بيان “آسيوي” بشأن مواجهات الأندية السعودية والإيرانية

تم- أحمد صلاح الدين: كشف الاتحاد الآسيوي لكرة القدم عن مراقبته للوضع السياسي بين السعودية وإيران، و تبعاته المتوقعة على المنافسات الرياضية المقررة بين أندية البلدين في بطولاته القارية.

وقال الاتحاد في بيان مقتضب عبر موقعه الرسمي، اليوم الإثنين، إنه يقوم “بمتابعة الوضع السياسي بين السعودية وإيران، وتأثيرات ذلك على المباريات المقبلة”.

وأضاف: “سيكون أي قرار يتم اتخاذه في هذا الشأن، بالاعتماد على أنظمة الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، ومن خلال اللجان المعنية”.

وتقدمت الأندية السعودية، الأهلي، والهلال، والنصر، بطلبات رسمية للاتحاد الآسيوي، عبر الاتحاد السعودي لكرة القدم، مطالبة بنقل مبارياتها مع الفرق الإيرانية، إلى ملاعب محايدة، على وقع التصعيد السياسي بين البلدين في الأيام القليلة الماضية، واعتداء الإيرانيين على سفارة المملكة، وقنصليتها لدى طهران، ومشهد قبل أيام.

ومن المنتظر أن يلتقي الهلال مع فريق تراكتور تبريز الإيراني يوم 24 فبراير، في دور المجموعات بدوري أبطال آسيا، بينما سيواجه النصر فريق ذوبهان الإيراني في الأول من مارس المقبل ضمن الدور نفسه، بينما قد يواجه الأهلي فريق نفط طهران ضمن مجموعته، في حال فوز الفريق الإيراني على الجيش القطري في الدور التمهيدي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط