ترحيب سعودي كبير بمواقف #البحرين و#السودان الداعمة لـ#المملكة

ترحيب سعودي كبير بمواقف #البحرين و#السودان الداعمة لـ#المملكة

تم – متابعات: أشاد آلاف من المواطنين، بموقف جمهورية السودان ومملكة البحرين الشقيقتين، اتجاه الأحداث الأخيرة مع جمهورية إيران المجوسية، واعتدائها على مقر السفارة السعودية في مدينة مشهد، ونهب وإحراق ممتلكات السفارة.

ودشّن رواد موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” وسمين يحملان عنواني: ‫#البحرين_تقطع_علاقتها_بإيران و‫#السودان_تقطع_علاقتها_بإيران، أبدوا من خلالها الشكر الجزيل على موقف البلدين الذي وصفوه بـ”البطولي”، مؤكدين أن موقف البلدين الشقيقين غير مستغرب، خصوصا أن مواقف المملكة مشرفة معهم، ووقوفها إلى جانبهم في المحن والأزمات لا ينكره إلا جاحد.

ودعوا بقية الدول العربية والإسلامية إلى مقاطعة نظام الملالي الذي أفسد في الأرض وألّب الشعوب على أنظمتها تحت مسميات ما أنزل الله بها من سلطان، وكتب الشيخ الدكتور سعد البريك: ‏شكرًا ‏للسودان لطردها السفير الإيراني.. ‏آن الأوان لطرد سفراء إيران من دول مجلس التعاون الخليجي؛ فما من جريمة في وطن خليجي إلا ولهم فيه جريمة، مضيفا: كان للسودان سبق مشرّف يوم طردت خلايا الصفويين في وقت مبكر، واليوم، توجّته بطرد سفيرهم.

ودون مغرد: ‏اللهم بارك في السودان وأهلها، مواقفهم تكشف عن معدنهم النفيس، شعب مسلم عربي أصيل، وعلق آخر، تعليقًا على ‏قطع البحرين علاقتها مع إيران: هي مشيئة الله أن جعلنا نعاني زمنًا طويلًا ونصبر على الظلم الذي ألمّ بالعالم العربي حتى أذن الله أن تكون ساعة الحزم، وأضاف ثالث: ‏ما هي غريبة على أهل البحرين وآل خليفة الكرام، صدق من قال: وقت الشدائد تبين معادن الرجال.

وأورد رابع مقولة لابن قيم الجوزية، معلقًا بها على طرد السودان لسفير إيران: ‏فضائل اجتمعت في طباع السودان، منها: قوة البدن، وقوة القلب، وذلك يثمر الشجاعة.

تعليق واحد

  1. نحن اخوتكم ومعكم في خندقا واحد والله اكبر فوق كيد المعتدي . اخوكم من السودان

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط