الباحثون عن “الكمأ” في حفر الباطن يواجهون السجن لـ 30 شهراً

الباحثون عن “الكمأ” في حفر الباطن يواجهون السجن لـ 30 شهراً

تم-الرياض

حذرت قيادة حرس الحدود في المنطقة الشرقية من أنه لا تهاون في تطبيق التعليمات والأنظمة الخاصة بأمن الحدود وإحكام السيطرة الأمنية عليها، من خلال فرض العقوبات والغرامات المشددة على الأشخاص المتجاوزين لحرم الحدود، لاسيما من يقومون بالرعي أو التنزُّه أو البحث عن “الكمأ”.

 

وذكر الناطق الإعلامي باسم قيادة حرس الحدود، النقيب عمر الأكلبي، أنه تم ضبط عدة مخالفات وتجاوزات لأشخاص داخل حرم الحدود في قطاع حفر الباطن، وتم إيقافهم وتفتيشهم، واتضح أنهم يبحثون عن الفقع “الكمأة”، وجرى إحالتهم لاستكمال الإجراءات النظامية في حقهم وتطبيق نظام أمن الحدود ولائحته التنفيذية، التـي تصل عقوبة المخالفة إلى السجن لمدة 30 شهراً والغرامة إلى 25 ألف ريال أو بهما معاً.

 

وأضاف الأكلبي أن المناطق الحدودية تابعة فقط لدوريات حرس الحدود، داعياً المواطنين إلى التعاون في الحفاظ وحماية الحدود مع رجال حرس الحدود، “فما وُضعت الضوابط الأمنية إلا لحمايتهم وحماية أسرهم والوطن بأسره”.

 

وأكد ضرورة التزام جميع المواطنين والمقيمين بالأنظمة والتعليمات التي تمنع الاقتراب من المناطق الحدودية البرية المحددة بعمق 20 كيلو متراً من خط الحدود التي صدرت في شأنها القرارات والتعليمات في ضوء نظام أمن الحدود ولائحته التنفيذية والتعليمات التي تصدر عن حرس الحدود والاسترشاد باللوحات الإرشادية التي تنص على عدم الاقتراب من منطقة الحدود واستشعار خطورة الموقف.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط