خرب مسجداً وترك لحم خنزير على بابه.. والشرطة الأميركية تحقق

خرب مسجداً وترك لحم خنزير على بابه.. والشرطة الأميركية تحقق

تم-الرياض

تحاول الشرطة في ولاية فلوريدا الأميركية توقيف رجل حليق الرأس يرتدي ملابس مموهة رصدته كاميرات المراقبة يحطم النوافذ والكاميرات والإضاءة في أحد المساجد ويترك على بابه لحم خنزير.

 

وذكرت المتحدثة باسم الشرطة، آمي ماثيوز، أن الرجل ظهر في التسجيل وهو يدخل ساحة المسجد في تايتوسفيل وسط فلوريدا في ساعة متأخرة من مساء الجمعة الماضي، وبدأ في ممارساته التخريبية.

 

وأكد مجلس العلاقات الأميركية الإسلامية المعني بالحقوق المدنية، أن هذه المرة الثالثة خلال أقل من شهر التي تترك فيها منتجات الخنزير في مساجد في الولايات المتحدة، مطالباً بإجراء تحقيق على مستوى الولاية وعلى المستوى الاتحادي.

 

وبين رئيس الجمعية الإسلامية لوسط فلوريدا، الإمام محمد المصري، الذي يشرف على المسجد وتسعة مساجد أخرى، أن الرجل الذي كان يضع وشماً على ذراعه كان يتصرف وحده فيما يبدو، مشيراً إلى أن الحادث هو الأول من نوعه ضد المسلمين طوال 40 عاماً عاشوا فيها في تايتوسفيل.

 

وأوضح مجلس العلاقات الأميركية الإسلامية أن الجماعات التي تحض على الكراهية تستخدم الخنازير أو لحوم الخنازير لتدنيس المساجد، لافتا إلى أن هذه الحوادث زادت مع التصريحات المعادية للمسلمين التي أدلى بها المرشحان الجمهوريان المحتملان في انتخابات الرئاسة الأميركية دونالد ترامب وبن كارسون.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط