العيسى: حل مشكلة “الدوام الجزئي” لمعلمات القرى النائية قريباً

العيسى: حل مشكلة “الدوام الجزئي” لمعلمات القرى النائية قريباً

تم-الرياض

 

أكد وزير التعليم، الدكتور أحمد العيسى، أنه يتم دراسة أزمة “الدوام الجزئي”، لمعلمات القرى النائية، من أجل وضع حلول مناسبة لها، موضحا أنه تم وضع حلول من شأنها ضمان استمرار الدوام الجزئي في تلك القرى النائية.

وكانت المعلمات المغتربات طالبن الوزارة باستمرار تنفيذ نظام “الدوام الجزئي”، الذي سبق أن أصدرت به الوزارة قرارا، بهدف تقليص الدوام لمعلمات القرى النائية، إلى 3 أيام أسبوعياً، مع استمرار الدراسة بنظام المناوبة بينهن، من أجل الحد من حوادث الطرق وتأمين سلامتهن.

 

وكشفت المعلمات عن أن القرار السابق اتخاذه في شأنهن انتهى بانتهاء الفصل الدراسي الأول من هذا العام، وأشرن إلى أن استمراره صار معلقا على قرارات مديري تعليم المناطق والمحافظات المشمولة به، وعددها 18 إدارة تعليمية، وطالبن برفع تقارير إلى الوزارة بمدى الاستفادة من القرار.

 

وذكر المدرب والمستشار الأسري، سعد بن عوض العمري، أن نظام الدوام الجزئي له إيجابيات وسلبيات، مضيفا، “إذا كان يمثل حلا لمشكلة يعاني منها المجتمع، فهو لا يعد حلا نهائيا”.

 

وتابع، “مما لا شك فيه أن هذا القرار صدر لحل مشكلات ظهرت للمعلمات اللاتي يقطعن مسافات طويلة ولا يستطعن السكن في مكان تواجد المدرسة، وهو ما نتج عنه حوادث أزهقت الكثير من الأرواح، ما جلب السرور لكثير من الأهالي والمعلمات، لاسيما كونه يقلل من مدة غيابهن عن أسرهن”.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط