المحلات التجارية في #رفحاء تقاطع المنتجات الإيرانية

المحلات التجارية في #رفحاء تقاطع المنتجات الإيرانية

تم – رفحاء: قاطعت غالبية المحلات التجارية في محافظة رفحاء، جميع المنتجات الإيرانية لعدم شرائها من التجار والموزعين؛ جراء التدخلات الإيرانية المتكررة في الشأن السعودي الداخلي، فضلا عن إثارة الفتن والقلاقل بين الحين والآخر.

وقرر أصحاب المحلات التجارية عدم شراء أي منتج اقتصادي بما فيه السلع الاستهلاكية والإنتاجية؛ لمحاصرة الاقتصاد الإيراني وإضعاف مداخيله، وأبلغ أصحاب المحلات شرائح المستهلكين بمعاينة السلع، والتأكد من أنها غير مستوردة من إيران، قبل شرائها، وذلك عبر الرجوع إلى “الباركودات” والجهة المصنعة.

وأبرز أصحاب المحلات، في تصريح صحافي، أن هذه الخطوة جاءت دعماً للوحدة الوطنية، ورداً على التصرفات الرعناء التي ارتكبها ثلة من السفهاء الإيرانيين، واستهدفت سفارة السعودية وقنصليتها في كل من طهران ومشهد، وسط الصمت الغريب للسلطات الإيرانية ورضاها عما يحدث من تجاوزات في حق السعودية.

وكان وزير الخارجية السعودي عادل الجبير، أعلن عن قطع العلاقات الدبلوماسية مع إيران وطردها جميع الدبلوماسيين التابعين لها؛ نظراً للاعتداء الآثم على السفارة السعودية في طهران والقنصلية السعودية في مشهد، وما صاحبها من حرائق وتلفيات في المباني، ما دفع الجميع لإطلاق حملات شعبية عدة لمقاطعة إيران، تجارياً.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط