أئمة #المسجد_الحرام: القصاص من 47 إرهابياً يحفظ أمن الأمة

أئمة #المسجد_الحرام:  القصاص من 47 إرهابياً يحفظ أمن الأمة

تم-مكة

صرح أئمة وخطباء المسجد الحرام بتأييد بيان وزارة الداخلية الذي تضمن تنفيذ الحكم القضائي في حق 47 إرهابياً، وذلك استناداً على أحكام الشريعة الإسلامية المستمدة من الكتاب والسنة.

 

وأشار إمام وخطيب المسجد الحرام، الشيخ الدكتور صالح بن حميد، إلى أن في هذا العصر قد انتشرت الشرور وتطاول أهل الفساد في تقويض استقرار كثير من الشعوب، والسعي إلى نشر الفوضى، حتى بلغ فيهم توظيف من قل علمه وضعفت نفسه في تدمير مجتمعاتهم ليتحقق للأعداء مرادهم.

 

وشدَّد أن في إقامة حد الحرابة والقتل تعزيراً على 47 إرهابياً سعوا في الأرض فساداً، وزعزعوا الأمن والاستقرار في البلاد، تحذيراً لكل من تسول له نفسه السعي في تفريق الكلمة وتمزيق الوحدة، وفيه ترسيخ لسيادة الشريعة الإسلامية.

 

وأوضح فضيلة الشيخ الدكتور أسامة خياط، أن ما أحدثه هؤلاء الإرهابيون من خراب ودمار، وما دخلوا به على الأمة من شر وفتنة وبلاء، استوجب صدور هذه الأحكام الشرعية العادلة في حقهم، جزاء ما اقترفوه، وردعاً لمن يزين له الشيطان سلوك سبيلهم وانتهاج نهجهم، وبذلك تغلق أبواب الفتنة التي ابتغوها وتصان الوحدة، ويحفظ كيان الأمة ويُرد كيد الأعداء.

 

وذكر فضيلة الشيخ صالح آل طالب، أن تنفيذ هذه الأحكام ما هو إلا إعلان عملي من المملكة أنها تطبق شرع الله بكل شجاعة وأنها تستمد قوتها من كتاب الله وسنة نبيه، وأن الجميع مغتبطون بتنفيذ حدود الله وشفاء الصدور بالقصاص من القتلة والمفسدين حفاظاً على أمن هذه الأمة.

 

وبين الشيخ الدكتور عبدالله الجهني، أن بلادنا المباركة تحرص على مبدأ حفظ الضرورات الخمس، الدين والنفس والعقل والعرض والمال، التي أوصى ديننا الحنيف بالحفاظ عليها، وأن هذه البلاد لن يثنيها أي عائق أبداً من تحكيم شرع الله.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط