روحاني يوجه إلى سرعة محاكمة مهاجمي #السفارة_السعودية وصف منفذي العمل بالمجرمين

<span class="entry-title-primary">روحاني يوجه إلى سرعة محاكمة مهاجمي #السفارة_السعودية</span> <span class="entry-subtitle">وصف منفذي العمل بالمجرمين</span>

تم – متابعات: وجه الرئيس حسن روحاني، الأربعاء، القضاء الإيراني، إلى سرعة محاكمة مَنْ هاجموا السفارة السعودية في طهران، مؤكدا في رسالة إلى السلطة القضائية يفوض فيها الجهات المختصة ببدء التحقيق المباشر والفوري في قضية مهاجمة سفارة السعودية في طهران وقنصليتها في مشهد، أن العمل في هذا التحقيق؛ يجب أن يبدأ، فورا، ليتم إنجازه بالسرعة القصوى.

وندد روحاني، خلال اجتماع مجلس الوزراء الإيراني، مرة ثانية، بالهجوم على البعثتين الدبلوماسيتين السعوديتين في طهران ومشهد، معتبراً بأنها خطوة خاطئة، وغير قانونية، وداعياً في الوقت ذاته وزارتَيْ الأمن والداخلية؛ للتصدي بقوة للعناصر التي لعبت دوراً في هذا الحادث أو قصّرت في التصدي له.

ووصف الذين هاجموا البعثتين؛ بالمجرمين، سواء فعلوا ذلك جهلاً أو نتيجة ارتباطاتهم، داعياً جهاز القضاء أيضاً إلى متابعة الموضوع فوراً، مبينا أن المقار الدبلوماسية والضيوف الدبلوماسيين يتمتعون بحصانة وفق القوانين المحلية والدولية، وأن أي إجراء ضدهم؛ يتعارض مع القانون والأحكام الشرعية، وينتهك حرمة النظام الإيراني، ولا يختلف عن الهجوم على بيوت سائر الناس، كما اعتبر أن مثل هذه الهجمات تُعَدُّ خطأ في أي بلد كان.

وأبرز، أن ذلك يتعارض مع الثقافة الإسلامية والوطنية للشعب الإيراني، وشدَّد على أن الذين هاجموا البعثتين بعيدون عن الثقافة الإسلامية الإيرانية والقوانين، مشددا على أن إيران تدعو إلى الاستقرار وإرساء الأمن ومكافحة الإرهاب على نحو حقيقي، وتوثيق الصداقة والأخوَّة مع دول المنطقة كافة، وأضاف: نحن ندعو الحكومة السعودية إلى التعويض عن أخطائها السابقة، وأن تكف عن نهجها الخاطئ.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط